20012017الجمعة
Top Banner
pdf download

ممدوح الولى: خفض سعر الجنيه يؤكد فشل محافظ البنك المركزى

نشرت في اقتصاد
14 مارس 2016
قييم هذا الموضوع
(0 أصوات)
  • وسائط
ممدوح الولى: خفض سعر الجنيه يؤكد فشل محافظ البنك المركزى ارشيفية

الأمة_خاص

قال نقيب الصحفيين فى مصر الأسبق، "ممدوح الولى، أن قرار البنك المركزى المصرى الذى اتخذه اليوم الإثنين، رئيس البنك، "طارق عامر"، بخفض سعر الجنيه المصرى مقابل الدولار، يؤكد فشل محافظ البنك.


وتابع الولى عبر صفحته الشخصية، فيس بوك، اليوم الإثنين، "ظل محافظ البنك المركزى حتى قبل أيام ، يؤكد عدم خفض الجنيه المصرى أمام الدولار ، ليفاجئنا مرة واحدة بخفض الجنيه أمام الدولار بنحو 112 قرشا ، بتراجع 5ر14 %".


وبين، أن محافظ البنك المركزى الحالى أقل خبرة من المحافظ السابق، قائلا، "رحم الله المحافظ السابق الذى كان يخفض القيمة تدريجيا بنحو خمسة قروش أو عشرة ، والذى استبدلناه بمن هو أقل خبرة" .


ووجه الولى سؤالا للمدافعين عن قرار "طارق عامر"، بدعوى أنه قضى على السوق السوداء، فى حين أنه أوصل السعر الرسمى الى نفس السعر بالسوق السوداء، قائلا، "هل هذا انجاز ؟.


وبين، أن النظام الحالى منذ أن استولى على السلطة فى أوائل يوليو 2013 وسعر الصرف الرسمى 699 قرشا بسبب الاضطرابات المصطنعة وقتها، وبعد 32 شهر ونصف من العهد الميمون ، ومساعدات الخليج بلغ السعر الرسمى اليوم 895 قرشا ، بتراجع 28 % .


وأكد أن هذه القرارات أثرت سلبا على ارتفاع الأسعار وتكلفة الواردات وعلى عجز الموازنة .


وفى نفس السياق قال، الخبير السياسى المصرى، "صفوت بركات"، أنه من الآثار السلبية التى ستقع حتما لقرار المركزى اليوم حكم الإعدام لكل الأوعية الادخارية والاستثمارية بالجنيه المصرى مما ستنتج سعار فى السوق على العملات الأخرى مهما تم رفع الفائدة على الجنيه المصرى ولو بلغت خمسين %.
 

وسائط

بكر العطار

صحفي بجريدة الأمة

الموقع : www.al-omah.com

استطلاع الرأي

بعد حكم الإدارية العليا بمصرية الجزيرتين.. هل سينفذ النظام المصري الحكم؟